بيان صحفي بمناسبة اليوم العالمي لمحو الأمية

أعربت عن شكرها لمساهمات الكويت في محاربة الأمية ودعم التعليم بمناسبة اليوم الدولي لمحو الأمية

المقومات: أكثر من 8 مليون طفل وشاب عربي محرومين من التعليم بسبب الصراعات والحروب

طالبت ببذل المزيد لإنهاء معاناة حرمان آلاف الأطفال البدون من التعليم

أبدت “جمعية مقومات حقوق الإنسان” مخاوفها من حرمان الملايين من الأطفال والشباب بالعالم العربي من التعليم بمراحله المختلفة بسبب الصراعات والحروب الدائرة منذ سنوات كما في اليمن وسوريا والعراق، وأشارت إلى أن الاحصاءات التي نشرها المرصد العربي للتربية التابع للمنظمة العربية للتربية والثقافة والعلوم (ألكسو) أظهرت أن أعداد الاطفال الذين حرموا من الالتحاق بالتعليم الابتدائي بالدول العربية وصل لأكثر من خمسة مليون طفل أي بنسبة 8.3% من العدد الاجمالي العالمي، وعدد الطلاب الشباب خارج المنظومة التربوية بالمرحلة الثانية من التعليم الأساسي في الدول العربية 3.7 مليون شاب وشابة وهو ما يمثّل 5.8% من المجموع العالمي كذلك، وقالت بمناسبة اليوم الدولي لمحو الأمية الذي يوافق الثامن من سبتمبر من كل عام أن هذه الاحصاءات المخيفة تدعونا لضرورة التحرك الجاد والفوري لتأمين حق التعليم للاطفال والشباب تجنبا لأي آثار سلبية مترتبة على انتشار نسبة الأمية بينهم وجعل هذه القضية من الأوليات، مؤكدة على أن محو الأمية حق أساسي من حقوق الإنسان ومحور رئيسي لتحقيق التنمية المجتمعية.

 

وأعربت “المقومات” بهذه المناسبة عن عميق شكرها وعرفانها لدولة الكويت على مساهماتها وانجازاتها في دعم منظومة التعليم ومحاربة الأمية سواء على المستوى المحلي بإقرار قانون التعليم الإلزامي الصادر عام 1965 الذي بسببه انخفضت نسبة الأمية بالكويت لمستويات قياسية أو على المستوى الاقليمي والدولي بدعم منظمات الأمم المتحدة المعنية بالتعليم مثل “اليونسكو” و “الأونروا” فضلاً عن رعايتها وتبنيها للمشاريع والحملات الداعمة لمنظومة التعليم ومحاربة الأمية في الدول العربية والفقيرة والتي كان آخرها تبرع الكويت بمبلغ 15 مليون دولار لإنقاذ الموسم الدراسي للاجئين الفلسطينيين كما صرح بذلك مفوض عام منظمة “الأونروا”.

 

وفي نفس السياق طالبت الحكومة الكويتية الى بذل المزيد من الاهتمام على المستوى المأمول لآلاف الأطفال عديمي الجنسية “البدون” المحرومين من حق التعليم آسفة لظهور ما يعرف “بكتاتيب البدون” مؤخرا، حيث كان هذا مؤشرا واضحا على معاناة أطفال ليس لهم أي ذنب في الحرمان من مقاعد الدارسة والتعليم المعتمد والمرخص، وثمنت في الوقت نفسه قرار الحكومة الكويتية الذي استثنى بموجبه أبناء العسكرين الشهداء بالجيش والعاملين بالسلك العسكري ومن لديه أم كويتية لقبولهم بالمدارس الحكومية، مشيرة أن المادة (9) من إعلان القاهرة لحقوق الانسان في الإسلام تنص على أن ” طلب العلم فريضة والتعليم واجب على المجتمع والدولة، وعليها تأمين سبله ووسائله وضمان تنوّعه بما يحقّق مصلحة المجتمع، ويتيح للإنسان معرفة دين الإسلام وحقائق الكون وتسخيرها لخير البشريّة”.

جمعية مقومات حقوق الانسان

07/09/2015

0

بيان صحفي بمناسبة اليوم الدولي لإحياء ذكرى تجارة الرقيق وذكرى إلغائها

بمناسبة  اليوم الدولي لإحياء ذكرى تجارة الرقيق وذكرى إلغائها

 

المقومات : “متى استعبدتم الناس وقد ولدتهم أمهاتهم أحراراً”

شعار رفعه المسلمون لمحاربة الرق والعبودية بكل أشكالها

 

 “متى استعبدتم الناس وقد ولدتهم أمهاتهم أحراراً” بهذه المقولة المعبرة المنسوبة للصحابي الجليل عمر بن الخطاب رضي الله عنه استهلت جمعية مقومات حقوق الإنسان بيانها الذي أصدرته بمناسبة “اليوم الدولي لإحياء ذكرى تجارة الرقيق وذكرى إلغائها” لتؤكد على عظمة الشريعة الإسلامية وجمالها وكمالها الذي تمثل في محاربة الرق والعبودية والاسترقاق والسخرة بكل أشكالها وألوانها لتحفظ بذلك كرامة وآدمية الإنسان انطلاقا من قوله تعالى في سورة الحجرات : (يَا أَيُّهَا النَّاسُ إِنَّا خَلَقْنَاكُم مِّن ذَكَرٍ وَأُنثَى وَجَعَلْنَاكُمْ شُعُوبًا وَقَبَائِلَ لِتَعَارَفُوا إِنَّ أَكْرَمَكُمْ عِندَ اللّهِ أَتْقَاكُمْ إِنَّ اللَهَ عَلِيمٌ خَبِيرٌ)، بل تجلت روعة الإسلام كذلك بالترغيب والحث على تحرير العبيد والرقيق من خلال عتق الرقاب وجعلها قربى وطاعة لله عز وجل، وجاءت بعصرنا الحاضر الاتفاقيات والصكوك الدولية والأممية لتؤكد على تحرير الإنسان من العبودية والاسترقاق وتكرس مجموعة من المبادئ والقيم تناهض بها الرق وهو ما سبقهم إليه الإسلام قبل أكثر من ألف عام.

وأكدت الجمعية على أهمية أن يتكاتف العالم لمحاربة كل أشكال الرق والعبودية والأسباب الناشئة عنه والتي لا تزال رواسبها للأسف الشديد موجودة في عصرنا الحاضر ولكن بصور مختلفة، وعددت بعضا من هذه الصور كالاتجار بعاملات المنازل ببيعهن وشرائهن كأنهن سلع تجارية، وتكليفهن من الأعمال بخلاف ما اتفق عليه أو تكليفهن بما لا يطقن من الأعمال أو في ظروف مناخية صعبة كإجبارهن على غسل السيارات في البرد القارس صباحا بالشتاء، مشيرة بأن من صور السخرة كذلك ما نراه بطريقة منظمة من استغلال الأطفال بالعمل بالشوارع وعلى الارصفة والبسطات كأطفال (البدون) المحرومين من حقوقهم، ونسبة غير قليلة من الأطفال العرب ممن تعاني بلدانهم من جحيم الحروب والصراعات والثورات، فهؤلاء الأطفال مكانهم مقاعد الدراسة والأماكن الترفيهية والرياضية وليس على قارعة الرصيف، وسلطت الضوء على صورة أخرى مؤلمة من صور الاسترقاق، كالذي يعانية نساء وأطفال الروهنجيا من بيع واسترقاق وممارسة أقسى أنواع العبودية تحت وطأة الخوف من القتل والتعذيب والتشرد.

وذكرت المقومات بالإحصاءات التي أعلنت عنها منظمة العمل الدولية التي تبين أن حجم الهجرة السرية قد وصل الى 15% من عدد المهاجرين فى العالم والبالغ عددهم حسب الأمم المتحدة 180 مليون شخص، بخلاف ملايين الضحايا من العمالة القسرية أو السخرة، بل أشارت منظمة العمل الدولية إلى وجود ما يقارب 7 مليون طفل يعانون من السخرة والعمل الإجباري، الأمر الذي بات يحتم على المجتمع الدولي أن يعمل جاهداً لتأمين الحماية لهؤلاء الضحايا ويلاحق تجار الرقيق ومن وراءهم أينما وجدوا ومهما كان نفوذهم وسلطانهم، مشيدة بقرار مؤتمر (جنيف) المنعقد عام 1956 والذي أفضى الى منع الرِّق والعمل على القضاء عليه ومسح آثاره التي كانت في يوم من الأيام وصمة عار وشنار على جبين الإنسانية وخير شاهد على ذلك ما عاناه أكثر من 200 مليون من أبناء أفريقيا الغربية من الرق والاستعباد خلال خمسة عقود على أيدي البرتغاليين وغيرهم في عصور القرون الوسطى.

 

جمعية مقومات حقوق الانسان

دولة الكويت

24/8/2015

0

بيان صحفي بمناسبة اليوم العالمي للعمل الإنساني

تأمل بمناسبة اليوم العالمي للعمل الإنساني بتقدير جهود وتحديات العاملين بالمضمار الإنساني

 

” المقومات “: نأمل بدعم منظمات حقوق الإنسان الكويتية
ترجمةً لمكانة الكويت المرموقة باختيارها مركزا إنسانيا عالميا

أملت جمعية مقومات حقوق الإنسان بمناسبة اليوم العالمي للعمل الإنساني الذي يوافق 19 اغسطس من كل عام بتقدير ودعم جهود منظمات حقوق الإنسان والعاملين بالمضمار الإنساني والإغاثي والتحديات التي يواجهونها في سبيل أداء رسالتهم لاسيما بالدول التي تشهد صراعات وحروب يتعرض بسببها الناشطون والمدافعون عن حقوق الإنسان للمخاطر أثناء عملهم لحماية المدنيين والأبرياء والعزل وتأمين الماء والدواء والغذاء لهم، مؤكدة أن الدول المتقدمة تفخر بمؤسساتها الإنسانية الرائدة ولا تألوا جهدا في مد يد العون لها ومشاركتها فعالياتها وحملاتها لتعزيز وحماية الحقوق الأساسية الإنسان.

وفي نفس السياق أكدت المقومات أنها ومن منطلق رسالتها المتمثلة في العمل على حماية حقوق الإنسان وتأصيلها من المنظور الشرعي سعت منذ اليوم الأول لتحقيق تلك الرسالة بكل الوسائل المتاحة وعلى جميع الأصعدة الإعلامية والميدانية وفي جميع الاتجاهات المحلية والاقليمية والدولية وواجهت في سبيل ذلك كم كبير من التحديات والمعوقات التي كان أبرزها وما زال قلة الدعم المالي الذي أثر على مشاريعها وحملاتها الحقوقية التوعوية، مؤكدة بأن العمل الإنساني لا يقل أهمية عن العمل الخيري فكلاهما بالنهاية يصب في مشكاة واحدة ألا وهو نصرة حقوق الإنسان.

وثمنت في بيانها السعي الحثيث لسمو أمير البلاد حفظه الله منذ توليه مقاليد الحكم في دعم المشاريع الإنسانية والإغاثية التي ساهمت بشكل كبير في التخفيف عن الشعوب المنكوبة ، مشيدة بدوره الإنساني المعهود إقليميا ودوليا ، وكان تكريم سموه واختياره من قبل الأمم المتحدة قائدا للعمل الإنساني وسام وفخر وعز لكل أهل الكويت، داعية الشباب للتطوع في العمل الإنساني والتثقف في هذا المجال لاسيما حقوق الإنسان التي أقرتها الشريعة الإسلامية ، متقدمة بالشكر لمن سار على هذا النهج من ناشطي حقوق الإنسان وممن خاضوا غمار العمل الإنساني وممن كانت لهم مبادرات وإنجازات ساهمت بشكل لافت في رفع اسم الكويت ونصرة الإنسان في المحافل الدولية.

ووجهت المقومات رسالة بهذه المناسبة إلى الحكومة الكويتية وأصحاب الأيادي البيضاء لفتت فيها الانتباه إلى أهمية دعم ورعاية منظمات المجتمع المدني وجمعيات حقوق الإنسان المحلية والناشطين والقائمين عليها والذين انبروا لهذا العمل بشكل تطوعي وحثهم على تسخير كل الامكانات المتاحة لأجل تحقيق ما يصبون إليه وهو حماية حقوق الإنسان وتنقية الثوب الكويتي الأبيض من أي شائبة في هذا الشأن ، مشيرة إلى ضرورة فتح المجال وتهيئة البيئة التشريعية أمام تاسيس وإشهار أكبر عدد ممكن من مؤسسات المجتمع المدني بشكل عام والإنسانية والإغاثية منها بشكل خاص ، مؤكدة على أهمية دور هذه المؤسسات والمنظمات في المجتمع في دعم خطط التنمية وفي نفس الوقت المحافظة على مكانة الكويت المرموقة باختيارها مركزا إنسانيا عالميا من خلال ترجمة ذلك واقعاً ملموساً.

جمعية مقومات حقوق الإنسان

18/8/2015

0

بيان تفجير مسجد الامام الصادق بالكويت

بيان عاجل

بشأن تفجير مسجد الإمام الصادق بالكويت

                               

تفجير مسجد الإمام الصادق آلمنا جمعيا ونعزي أهالي الضحايا

ونؤكد على حرمة الدماء واستهداف دور العبادة والمساجد في الإسلام وفي جميع الشرائع السماوية

تستنكر “جمعية مقومات حقوق الإنسان” التفجير الذي وقع في مسجد الإمام الصادق بمدينة الكويت أثناء إقامة صلاة الجمعة في نهار رمضان راح ضحيته عددا من المصلين الأبرياء الصائمين ما بين قتلى وجرحى ومصابين، ونتقدم بالعزاء الخالص والمواساة لذوي وأهالي الضحايا ونرجو من الله الشفاء العاجل للمصابين، ونعلن عن إلغاء الغبقة الرمضانية التي كان مقرر إقامتها الثلاثاء القادم ونسأل الله في علاه أن يحفظ الله الكويت وأهلها من شرور الفتن ومن كل من يحاول النيل من أبنائها أو يعبث بأمنها أو يزعزع اللحمة الوطنية التي تجمع جميع شرائح وأطياف هذا البلد.

وإننا إذ ندين هذا العمل الإجرامي الذي لا يمت إلى الإسلام أو الإنسانية بصلة فإننا نؤكد على ما جاء به الإسلام من حرمة الدماء والأرواح التي هي من مقاصد الشريعة الإسلامية الخمسة، وفي نفس الوقت نؤكد على أن استهداف دور العبادة والمساجد أو إلحاق الضرر بها أو بروادها من المتعبدين والمصلين محرم ومجرم في جميع الشرائع السماوية والقوانين البشرية والمواثيق والصكوك الدولية، فقد قال تعالى في سورة الحج ” ولولا دفع الله الناس بعضهم ببعض لهدمت صوامع وبيع وصلوات ومساجد يذكر فيها اسم الله كثيرا ” كما أن المادة 53 من اتفاقية لاهاي لعام 1954 نصت على حماية الممتلكات الثقافية والدينية .

وإننا نثمن لسمو أمير البلاد حفظه الله سرعة توجهه نحو مكان الحادث آملين من أجهزة الدولة المعنية التي عرف حرصها على أمن البلاد والعباد أن لا تألوا جهدا في كشف المجرمين المتسببين في هذا الحادث الأليم وأن تلاحق كل من تسول له نفسه إشاعة الفتن بين أبناء البلد الواحد، وأن تعوض المصابين والمتضررين وذوي القتلى وتتكفل بعلاج الجرحى داعين المولى عز وجل أن يحفظ الكويت وأهلها والمقيمين على أرضها من كل شر وفتنة إنه ولي ذلك والقادر عليه.

جمعية مقومات حقوق الإنسان

دولة الكويت 26 يونيو 2015م

0

خبر صحفي بشأن لقاء وفد من المفوضية السامية لحقوق الإنسان

خلال استضافتها وفدا من مكتب المفوض السامي لحقوق الإنسان لمنطقة الشرق الأوسط

 

المقومات : نأمل بالتعاون المشترك مع المفوضية السامية لحقوق الإنسان في مجال التدريب


استضافت جمعية مقومات حقوق الإنسان وفدا من المفوضية السامية لحقوق الإنسان بالأمم المتحدة وقد ضم الوفد الذي كان باستقباله رئيس مجلس الإدارة د. يوسف الصقر كلا من د. عبد السلام سيد أحمد الممثل الإقليمي لمفوضية الأمم المتحدة السامية لحقوق الإنسان للشرق الأوسط وشمال أفريقيا و د. عبير الخريشة مسئول حقوق الإنسان بمكتب المفوض السامي لحقوق الإنسان لمنطقة الشرق الأوسط ، وكان اللقاء مثمرا وتم التباحث بشأن قضايا حقوق الإنسان في دولة الكويت بشكل عام ، وتم التطرق بصفة خاصة لإمكانية التعاون المشترك بين الجمعية والمفوضية السامية على الصعيد التدريبي والتثقيفي بالآليات التعاقدية وغير التعاقدية لحقوق الإنسان بما يخدم رسالة وأهداف الجمعية في تحسين حالة حقوق الإنسان وطنيا لاسيما مع تمتع الجمعية بالمركز الاستشاري الخاص الذي حصلت عليه من المجلس الاقتصادي والاجتماعي بالأمم المتحدة.

واطلع الوفد على أبرز إنجازات الجمعية وأنشطتها وفعالياتها وإصدارتها الحقوقية من خلال معرض صور خاص ، لا سيما الأدوار التي شاركت وساهمت الجمعية فيها محليا وإقليما ودوليا من أجل تعزيز رسالتها المتمثلة في الدفاع عن حقوق الإنسان وتأصيلها وحمايتها من المنظور الشرعي وسعيها الحثيث في كل مناسبة وميدان من أجل الحفاظ على الثوب الكويتي الأبيض وتنقيته من أي شائبة قد تشوبه في مجال حقوق الإنسان.

جمعية مقومات حقوق الإنسان

001 002

0

خبر صحفي بشأن إجراء انتخابات مجلس الإدارة لعامي 2015-2016

 بدعوة من مجلس إدارتها المعين

 

المقومات : وجهنا الدعوة للأعضاء لانتخاب مجلس إدارة جديد في 20 أبريل 2015

أعلن مجلس إدارة جمعية مقومات حقوق الإنسان المعين من قبل وزارة الشئون الاجتماعية والعمل بالقرار الوزاري رقم 226/أ//2014 عن بدء إجراءات انتخاب مجلس إدارة لعامي 2015/2016 ، موضحا أنه وبعد التنسيق مع وزارة الشئون الاجتماعية والعمل فقد تقرر إجراء الانتخابات في تمام الساعة الخامسة من مساء يوم الاثنين الموافق 20 ابريل 2015 بمقر الجمعية الكائن بمنطقة الجابرية قطعة 12 شارع 6 فيلا 13ج.

وأوضح مجلس الإدارة أنه وجه الدعوة لأعضاء الجمعية للترشح وحضور الاقتراع من أجل انتخاب مجلس إدارة جديد طبقاً للقواعد الواردة في النظام الأساسي واللوائح المعمول بها والتي تنص على أنه لا يحق لأي عضو الترشح لعضوية مجلس الإدارة إلا بعد انقضاء من 6 أشهر على انتسابه للجمعية، مشيرا بأنهتم فتح باب الترشح لعضوية مجلس الإدارة من بداية دوام يوم الأحد 22 مارس 2015 ولمدة ثمانية أيام حتى نهاية دوام يوم الأحد الموافق 29 مارس 2015.

ودعا مجلس الإدارة السادة الأعضاء لمراجعة الجمعية لتسديد الاشتراك السنوي وقدره 15 د.ك وذلك في أوقات العمل الرسمية للجمعية في الفترة الصباحية من الساعة 8:30 الى الساعة 12:30 وفي الفترة المسائية من الساعة 4 إلى الساعة 8 مساءً حتى يتسنى لهم الحضور والترشح.

الأحد 22 مارس 2015

0

خبر صحفي بشأن لقاء سفير مملكة النرويج المقيم بدولة الإمارات

خلال استضافتها لسفير مملكة النرويج لدى دول الخليج والمقيم بدولة الإمارات العربية المتحدة

 

“المقومات” : الاستعراض الدوري الشامل استحقاق حقوقي هام للكويت
ونأمل أن تشهد القضايا الحقوقية العالقة تحسنا ملموسا


 أملت جمعية مقومات حقوق الإنسان خلال استضافتها سفير مملكة النرويج لدى دول الخليج العربي والمقيم بدولة الإمارات العربية المتحدة أثناء زيارته للكويت السيد ستين أندرس بيرج أن يشهد ملف حقوق الإنسان في الكويت والمنطقة تحسنا على مستوى جميع القضايا الحقوقية العالقة خاصة تلك التي شهدت مؤخرا تراجعا ملحوظا ، وأشارت إلى أنه قد تم خلال اللقاء الذي حضره من الجمعية رئيس مجلس الإدارة السيد طعمة الشمري وأمين السر السيدة حنان الغريب مناقشة عدة مسائل حقوقية كان أبرزها حرية الرأي والتعبير وقضية عديمي الجنسية (البدون) وحرمانهم من التعليم وحقوق المرأة ومساواتها بالرجل في نقل جنسيتها لأبنائها وموضوع إلغاء نظام الكفيل وأبرز انتهاكات العمالة والخدم كحجز جوازات السفر والتوصيات الحقوقية التي قبلت تنفيذها طوعا دولة الكويت أثناء الدورة الثامنة لآلية الاستعراض الدوري الشامل عام 2010 كإنشاء الهيئة الوطنية المستقلة لحقوق الإنسان.   

 

وفي سياق اللقاء تم التطرق الى الاستحقاق الحقوقي لدولة الكويت في شهر يناير القادم حيث سيتم استعراض ملفها الحقوقي في الدورة (21) بمجلس حقوق الانسان بجنيف وسيتم خلاله مناقشة التوصيات التي قبلت بها، وفي هذا الشأن تم عرض أبرز ما جاء في تقرير الجمعية الذي أعدته عن حالة حقوق الإنسان في دولة الكويت وقدمت نسخة منه لمجلس حقوق الإنسان وطالبت فيه الحكومة الكويتية العمل على تنفيذ التزاماتها وتعهداتها بصورة غير منقوصة إيمانا منها بأن حماية وتعزيز حقوق الإنسان لن يتحققا إلا من خلال تكاتف الجهود الوطنية على مستوييها الحكومي والغير حكومي وبالتعاون مع مؤسسات المجتمع المدني والمعنيين، وفي ختام اللقاء وجه السفير دعوة للجمعية لزيارة النرويج للاستفادة وتبادل المعلومات والخبرات بمجال حقوق الإنسان.

 

جمعية مقومات حقوق الإنسان

18 يناير 2015

0

تصريح صحفي بشأن تسمية الكويت مركزا إنسانيا عالميا وسمو الأمير قائدا إنسانيا

دور سمو الأمير في إغاثة الشعوب نال تقدير الأمم المتحدة والشعوب المنكوبة

 

د.الصقر:تسمية ” مركزا إنسانيا عالميا ” مفخرة ومسئولية
تتطلب مزيدا من الجهود لتعزيز حقوق الإنسان

“مفخرة ومسئولية ” بهذه الكلمات وصف رئيس جمعية مقومات حقوق الإنسان الدكتور يوسف الصقر تسمية الأمم المتحدة الكويت ” مركزا إنسانيا عالميا ” وإطلاق لقب ” قائد إنساني ” على صاحب السمو أمير البلاد ، مؤكدا أن تسمية واحدة من أكبر الهيئات الدولية للكويت بأنها مركزا إنسانيا عالميا لم يأت من فراغ وإنما جاء ترجمة لجهود مخلصة تقوم بها مؤسسات المجتمع المدني والجهات الخيرية والإغاثية الكويتية لصالح العمل الإنساني والخيري والإغاثي الدولي ، وتأتي في ظل حرص سمو الأمير على بذل كل الجهود الوطنية الممكنة من أجل رفع المعاناة عن الشعوب المكلومة أو المتضررة جراء الاضطرابات التي تشهدها بعض البلدان ، أو الكوارث الطبيعية التي تشهدها بلدان أخرى ، معتبرا أن هذه التسمية تعد بمثابة مفخرة للعمل الإنساني الكويتي في هذه المرحلة من عمر البشرية ، ومؤكدا أن هذا التكريم يضيف مسئوليات كبيرة على الكويت للارتقاء بملفات حقوق الإنسان ويتطلب بذل المزيد من الجهود في هذا الشأن.

 

وقال إن جمعية مقومات حقوق الإنسان إذ يهمها أن تعبر عن تقديرها العميق لهذا الإنجاز الكبير الذي يأتي متزامنا مع احتفاء الكويت وشركائها الدوليين باليوم العالمي للعمل الإنساني الذي يوافق 19 أغسطس من كل عام لتجدد مناشدتها السلطتين وكافة الشخصيات والجهات المعنية السعي نحو تنقية الثوب الكويتي الأبيض من أي شائبة في مجال حقوق الإنسان باستيفاء الاستحقاقات الحقوقية والتعهدات الطوعية لدولة الكويت لا سيما وأنها لا تتعارض مع الشريعة الإسلامية أو الدستور الوطني ، مجددا استعداد جمعية المقومات للتعاون مع كافة الجهات الحكومية وغير الحكومية من أجل الارتقاء بملفات وقضايا حقوق الإنسان من حيث التشريع والتدريب والتثقيف.

 

جمعية مقومات حقوق الإنسان

الكويت

20 أغسطس 2014

0
Page 2 of 212